Skip MétéoSkip Navigation

بالرغم من تطور وسائل الإتصال الحديثة في عصرنا الحاضر باختلاف انواعها من هاتف وأنترنت وتلكس وفاكس...مازالت الرسالة الإدارية المكتوبة تحتل مكانتها المرموقة في الإتصال سواء داخل الإدارة الواحدة فيما بين المصالح ،أوخارج الإدارة أي ما بين الإدارات والمؤسسات الأخرى ،والسبب في ذلك يرجع إلى ما تتميز به من مميزات وخصائص عن الوسائل الأخرى حيث تعتبر كوسيلة إثبات رسمية امام الجهات المعنية ،كما يمكن حفظها لوقت طويل.لهذا سوف نتطرق في العناصر التالية إلى كل ما يتعلق بهذه الرسالة و الفرق ما بينها وبين الرسائل الأخرى.

تتمثل هذه المحاضرات في تلخيص لثلاثة محاضرات خاصة بمقياس الاقتصاد القياسي المالي السنة الاولى ماستر مالية المؤسسة 

لقد صاحب تطور دور الدولة في النشاط الاقتصادي تطور مصادر الدولة في الحصول على الإيرادات كما زادت الأهمية النسبية لبعض هذه المصادر.

         ان زيادة الدور الاقتصادي والاجتماعي للدولة أدى الى أن تبحث الدول عن الطرق التي تؤدي الى زيادة اراداتها في سبيل مواجهة نفقاتها المتزايدة. وإذا كانت الارادات العامة قد انحصرت سابقا في ظل الفكر المالي التقليدي في تغطية النفقات العامة اللازمة بقيام الدولة بوظائفها التقليدية، فان مفهوم الارادات العامة في الوقت الحاضر قد اتسع ليشمل تحقيق أهداف اقتصادية واجتماعية والسياسية حيث أصبحت الإيرادات العامة أداة من أدوات السياسة المالية التي توجهها الحكومة نحو تحقيق أهدافها الاقتصادية والغير اقتصادية. ادن من خلال هده المحاظرة سوف نتطرق الى مختلف المفاهيم الخاصة بالايرادات العامة